اسم ابوطالب(ع) چیست ؟
تکفّلَ عَبدُ مناف بأمر ِ
و أودَی فَکان عليٌ تماما

فقل فی ثبیر ٍ مضی بعدما
قضی ما قضاه و أبقی شَماما

صفحه نخستباشگاه پژوهشگرانتماس با مادرباره موسسه
عين عبارت
English :: Urdu :: Arabic  
زندگی نامه
ایمان
احادیث پیامبر (ص)
کتابخانه تخصصی ابوطالب(ع)
اجداد
فرزندان
حضرت عبدالمطلب
حضرت خدیجه
دیدگاه صاحب نظران شیعه
دیدگاه صاحب نظران اهل سنت
کتب
مقالات
اشعار
اخبار
فیلم
صدا
عکس
معرفی موسسه
درباره موسسه
پیوندها
احاديث پيامبر (ص)
تماس با ما
اسم ابوطالب(ع) چیست ؟
صفحه نخست  » اجداد  » اسم ابوطالب(ع) چیست ؟

أبوطالب عليه السلام ما اسمه؟

1- قال علي بن حمزة البصري التميمي في ديوانه الذي جمع فيه أشعار أبي طالب عليه السلام:
قد اختلف أهل العلم في إسم أبي طالب عم النبي صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  ، إلاّ أن الذي عليه الجمهور أن اسمه:
عَبدُمَنَاف بن عبدالمطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قـُصَيّ بن كلاب بن مرّة بن كعب بن لـُوَيّ بن غالب بن فِهر بِن مالك بن النَضر بن كنانةبن خزيمة بن مُدرِكة بن إلياس بن مُضَر بن نزار بن مَعََدّ بن عدنان.و مما يدل علی أن اسمه عبدمناف قول عبدالمطّلب:

أوصيك يا عبد مناف بعدي         بمَوحِدٍ بعد أبيه فرد ([1]). 

ثم قال: و مما يدل علی أن اسمه عبد مناف: ما أخبرني به أحمد بن ابراهيم قال: أخبرني الزّئبقي، عن العُطاردي، عن یُونُس، عن بُكير، عن محمد بن اسحاق فذكر مثله.
و قال عبدالمطلب إيضاً:

أوصيت من كنيته بطالب       عبدَمناف و هو ذو تجارب ([2]).

ثم قال ابن حمزة البصري: و مما يدل علي أن اسمه عبدمناف ايضاً: ما حدّثني به أبوبشرالعَمّي قال: حدثنا محمد بن الحسن بن دُرَيد الأزدي قال: حدثنا ( عمّي قال: حدثنا أبی )، عن ابن الكلبيِّ، عن أبيه فذكر خَبَرَ قيسٍ و بطون ِ مُضَر؛ و استسقاءَ عبدالمطلب – إلی أن قال: وسار وجوه قـَيس ٍ و هذيل و أسد و مَن داناهم مِن مَضر، حتي أتوا قبر عبدالمطلب فأقاموا عليه أيّاماً؛ و نحروا مطاياهم، و حلفوا ألـّا يدخلوا مكة إلا حفاةَ حُسَّراً و جاؤا أباطالب يُعَزُّونه ، فتكلَّم وافد هذيل- الی ان قال: ثُم تكلَّم أبو [ وافد- ظ ] عقیل فقال: أباطالب: أكبر المصائب مصیبتك ... إلی أن أومی بيده و هو يقول:

اصبحت يا عبدَ منافٍ في الحسب                        رأسا مُقراً لك ساداتُ العَرَب

دیوان أبي طالب صنعة ابونعیم علي بن حمزة البصري التميمي، المتوفی375 هـ :ص141-148

1/1- عَنِ الْحَسَنِ الْبَصْرِي، قَالَ: صَعِدَ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ عليه السلام مِنْبَرَ الْبَصْرَةِ فَقَالَ: أَيُّهَا النَّاسُ أنْسُبُونِي، فَمَنْ عَرَفَنِي فَلْيَنْسُبْنِي وَ إِلَّا فَأَنَا أَنْسُبُ نَفْسِي: أَنَا زَيْدُ بْنُ عَبْدِ مَنَافِ بْنِ عَامِرِ بْنِ عَمْرِو بْنِ الْمُغِيرَةِ بْنِ زَيْدِ بْنِ كِلَابٍ.
فَقَامَ إلیهِ ابْنُ الْكَوَّاءِ (1) فَقَالَ لَهُ يَا هَذَا مَا نَعْرِفُ لَكَ نَسَباً غَيْرَ أَنَّكَ عَلِي بْنُ أبي طَالِبِ بْنِ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ بْنِ هَاشِمِ بْنِ عَبْدِ مَنَافِ بْنِ قُصَي بْنِ كِلَابٍ.
فَقَالَ لَهُ: يَا لُكَعُ إِنَّ أبي سَمَّانِي « زَيْداً » بِاسْمِ جَدِّهِ « قُصَي » وَ إِنَّ اسْمَ أبي « عَبْدُ مَنَافٍ » فَغَلَبَتِ الْكُنْيَةُ عَلَی الِاسْمِ، وَ إِنَّ اسْمَ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ « عَامِرٌ»  فَغَلَبَ اللَّقَبُ عَلَی الِاسْمِ، وَاسْمُ هَاشِمٍ «عَمْرٌو» فَغَلَبَ اللَّقَبُ عَلَی الِاسْمِ، وَ اسْمُ عَبْدِ مَنَافٍ « الْمُغِيرَةُ»  فَغَلَبَ اللَّقَبُ عَلَی الِاسْمِ، وَ إِنَّ اسْمَ قُصَي « زَيْدٌ»  فَسَمَّتْهُ الْعَرَبُ مُجَمِّعاً لِجَمْعِهِ إِيَّاهَا مِنَ الْبَلَدِ الْأَقْصَي إلی مَكَّةَ فَغَلَبَ اللَّقَبُ عَلَی الِاسْمِ.

معاني الاخبار:ص121- 120  و أمالي الصدوق: ص 482-483 و بحارالأنوار ج 35ص 51-52 عنهما حدثنا عَلِي بْنُ عیسی الْمُجَاوِرُ رضي الله عنه  فِي مَسْجِدِ الْكُوفَةِ- قال: حدثنا عَلِي بْنِ محَمّد بْنِ بُنْدَارَ، عَنْ أبيهِ، عَنْ محَمّد بْنِ عَلِي الْمُقْرِي، عَنْ محَمّد بْنِ سِنَانٍ، عَنْ مَالِكِ بْنِ عَطِيَّةَ، عَنْ ثُوَيْرِ بْنِ سَعِيدٍ، عَنْ أبيهِ سَعِيدِ بْنِ عِلَاقَةَ، عَنِ الْحَسَنِ الْبَصْرِي...


معاني الاخبارإیضاً:ص 121 و بحارالأنوار:ج 35ص 52 عنه حدثنا الحاكم أبو حَامِدٍ أحمَد بْنُ الْحُسَيْنِ بن الحسن بن علي، ببلخ، قال حدثنا عَبْدِ الْمُؤْمِنِ بْنِ خَلَفٍ قال: حدثني الْحَسَنِ بْنِ مِهْرَانَ الْأَصْبَهَانِي ببغداد، قال حدثني الْحَسَنِ بْنِ حَمْزَةَ بْنِ حَمَّادٍبن بهرام الفارسي، قال: حدثنا أبوالْقَاسِمِ بْنِ أَبَانٍ القزويني، عَنْ أبي بَكْرٍ الْهُذَلِي، عَنِ الْحَسَنِ بْنِ أبي الْحَسَنِ الْبَصْرِي مِثْلَهُ.
وَ زَادَ فِي آخِرِهِ، قَالَ: وَ لِعَبْدِ الْمُطَّلِبِ عَشَرَةُ أَسْمَاءَ مِنْهَا عَبْدُ الْمُطَّلِبِ، وَ شَيْبَةُ، وَ عَامِرٌ.
 بيان قوله لجمعه إياها كأنه إشارة إلی سبب التسمية بقصي أيضا.

2/1-  حدثنا عبدالله بن احمد بن حنبل حدثنی أبي قال: بلغني بنو هاشم أن أبا طالب اسمه عبد مناف بن عبد المطلب وعبد المطلب اسمه شيبة بن هاشم وهاشم اسمه عمرو بن عبد مناف بن قصي وقصي اسمه زيد.
المعجم الكبیر للطبراني:ج1ص92


تاریخ مدینة دمشق لإبن عساكرالمتوفی 571 هـ:ج 66ص309، أخبرنا أبو الأعز قراتكين بن الأسعد أنبأ أبو محمد الجوهري أنبأنا أبو الحسن بن مردك أنبأ عبد الرحمن بن أبي حاتم قال حدثنا علي بن الحسن قال سمعت أحمد يعني ابن حنبل عن الشافعي قال...
و فیه إیضاً: أخبرتنا أم البهاء فاطمة بنت محمد قالت أنبأ أبو طاهر بن محمود أنا أبو بكر بن المقرئ نا أبو الطيب محمد بن جعفر المنبجي الزراد ثنا عبيد الله بن سعد الزهري أنا أحمد بن حنبل قال بعضه عن الشافعي وبعضه عن آخر قال علي بن أبي طالب اسمه عبد مناف...
و فی ص 310 أیضا: أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأ نصر بن أحمد بن نصر أنبأ محمد بن أحمد بن عبد الله الجواليقي بالكوفة وأخبرنا أبو البركات بن المبارك أنبأنا أبو الحسين بن الطيوري وأبو طاهر أحمد بن علي قالا أنبأنا أبو الفرج الحسين بن علي قالا أنبأنا محمد بن زيد بن علي أنبأنا محمد بن عقبة حدثنا هارون بن حاتم قال... و فیه: اسم عبد مناف مغيرة.


3/1-  أبو الحسن علي بن أبي طالب و اسمه عبد مناف - بن عبد المطلب -  و اسمه شيبة - بن هاشم -  و اسمه عمرو-  بن عبد مناف بن قصي.
قال ابن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة:ج1ص11

4/1- ان اسم أبي طالب عبد مناف.
دیوان أبي طالب صنعة ابونعیم علي بن حمزة البصري التميمي، المتوفی375 هـ:ص151-152 أخبرنا أبو بشر أحمد بن إبراهيم بن معلی بن أسد العمي قال: أخبرني محمد بن هارون الهاشمي، عن الزبير بن بكار: قال: و حَدَّثَني محمد بن الحسن البلعي، عن نوفل بن عمارة...


تاریخ مدینة دمشق لإبن عساكرالمتوفی 571 هـ:ج 66ص 309 أخبرنا أبو البركات بن المبارك أنبأنا أبو طاهر أحمد بن الحسن وأبو الفضل ابن خيرون قالا أنبأنا أبو القاسم بن بشران أنبأنا أبو علي بن الصواف حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة حدثني هاشم بن محمد عن الهيثم بن عدي عن ابن عياش...


و فیه أیضا: أخبرنا أبو سعد إسماعيل بن أبي صالح وأبو الحسن مكي بن أبي طالب قالا أنبأنا أبو بكر بن خلف أنبأنا أبو عبد الله الحافظ وأخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنبأنا أبو صالح أحمد بن عبد الملك أنبأنا أبو الحسن بن السقا وأبو محمد بن بالويه قالوا حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب قال سمعت العباس بن محمد يقول سمعت يحيى بن معين...
شرح نهج البلاغة لإبن أبي الحدید:ج15ص219 عن الزبیر.
تاریخ الخمیس:ج1ص295.
زاد المعاد:ج1ص101.
جامع الاصول: ج11ص125و 545.
نسب قریش: ص17.

5/1- حدثنا الزبير بن بكار قال فولد عبد المطلب بن هاشم: عبد الله، أبا رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  واباطالب، اسمه عبد مناف ، وفي حجره كان رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  بعد جده عبد المطلب قال عمي مصعب: وإلى أبي طالب أوصى عبد المطلب برسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم.

تاریخ مدینة دمشق لإبن عساكرالمتوفی 571 هـ:ج 66ص 310 أخبرنا أبو الحسين المعدل وأبو غالب وأبو عبد الله ابنا أبي علي قالوا أنبأنا أبو جعفر بن المسلمة أنبأنا أبو طاهر المخلص أنبأنا أحمد بن سليمان حدثنا الزبير بن بكار قال...

6/1- ‌عن الشعبي قال:لما حضرت عبدالمطلب الوفاة اجتمع إليه بنوه فقالوا: يا أبانا أوصنا، فقال:
كلكم مستوصی، و وصيي منكم الزبير و عبد مناف ،‌ و قد جعلت السقاية و الحوض إلی العباس فلا يُنازعَنَّه منكم أحدٌ، و أعينوا الزبير علی مكارم الأخلاق و القيام بما كنت أقوم به من أمر حرم الله. و خصصت عبد مناف بالسيد المبرأ من العيوب محمد ابني،‌ فإنه زين الأرض و جمالها. و قد جعلت إليك يا عبد مناف ما جعله إليَّ الأحبار؛ و تأدت إليّ به الأخبار؛ من حفظ محمد عليه الصلاة و السلام، فإن له شأنا عظيما، فانصره و وازره حتی تبلغ ما تؤمل فيه.


دیوان أبي طالب صنعة ابونعیم علي بن حمزة البصري التميمي، المتوفی375 هـ:ص151-152 ، و أخبرني أبو بشر قال: حَدَّثَني محمد بن علي بن سيار ، عن الخضر بن أبان، عن الهيثم بن عدي ،‌ عن مجالد ،‌عن الشعبي قال:

7/1- و كان عبدالمطلب - فيما يزعمون - يوصي أباطالب برسول الله صلي الله علیه و آله سلم، و ذلك أن عبدالله و أباطالب لأمّ، فقال عبدالمطلب - فيما يزعمون- فيما يوصيه به، و اسم أبي طالب عبد مناف:

أوصيك يا عبد مناف بعدي                       بمَوحَِدٍ بعد أبيه فرد
فارقه و هو ضجيع المهد                  فكنت كالام له في الوجد
 تدينه من أحشائها و الكبد               حتی إذا خفت مداد الوعد
أوصيت أرجعی أهلنا للتوفد             بابن الذي غيبته في اللحد
 بالكره مني ثم لا بالعمد                    فقال لي و القول ذو مرد
ما ابن أخي ما عشت في معد            إلا كأني ولدي في الود
عند أری ذلك باب الرشد                بل أحمَد قد يرتجی للرشد
و كل أمر في الامور ود                  قد علمت علام أهل العهد
ان ابني سيد أهل نجد 
                يعلو علی ذي البدن الأشد

و قال عبدالمطلب أيضا:

أوصيت من كنيته بطالب           عبدمناف و هو ذو تجارب

بابن الذي قد غاب غير آئب                   بابن اخی و النسوة الحبائب
 بابن الحبيب أقرب الأقارب                          فقال لي كشبه المعاتب
لا توصني ان كنت بالمعاتب                        بثابت الحق علی واجب
 محَمّد ذو العرف و الذوائب                              قلبي إلیه مقبل وائب
 فلست بالآيس غير الراغب                         بأن یحق الله قول الراهب
فیه و أن یفضل آل غالب                        أني سمعت أعجب العجائب
من كل حبر عالم و كاتب                          هذا الذي يقتاد كالجنائب

من حل بالأبطح و الأخاشب                    أيضاً و من ثاب إلی المثاوب
من ساكن للحرم أو مجانب

سيرة ابن إسحاق : ص70-69
دلائل النبوة للبیهقی:ج2ص22-23  و ذكر فیه: بیت الاول و الثانی و عجز الثانی من البیت السابع و الثامن  و بیت التاسع. و من قطعة الثانیة بیت الاول و عجز الاولی من بیت الثانی و الابیات السادس إلی التاسع و عجز بیت الاخر
الدیوان صنعة علی بن حمزة البصری: ص145-146

8/1-
باب قصة أبي طالب:
 و أسمه عند الجمیع عبد مناف و شذ من قال عمران بل هو قول باطل نقله ابن تیمیه فی كتاب الرد علی الرافضی أن بعض الروافض زعم أن قوله تعالی أن الله اصطفی آدم و نوحا و آل إبراهیم  و آل عمران أن آل عمران هم آل أبوطالب  و أن اسم ابی طالب عمران و اشتهر بكنیته.
فتح الباری:ج7ص 153

1/8/1- أبو طالب بن عبد المطلب وأسمه شيبة الحمد بن هاشم واسمه عمرو بن عبد مناف واسمه المغيرة ابن قصى بن كلاب بن لوى بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة ابن مدركة بن الياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان.
اشتهر بكنيته وأسمه عمران وقيل عبد مناف و قيل شيبة.
وهو عم النبي صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم   وكافله ومربيه وناصره وأمه فاطمة بنت عمرو ابن عائد المخزومية.
ولد قبل النبي صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  بخمس وثلاثين سنة.
وكان سيد البطحاء وشيخ قريش ورئيس مكة قالوا ولم يسد في قريش فقير قط الا أبو طالب وعتبة بن ربيعة هذا لشرفه وهذا لصدقه وإنما كانت قريش تسود بالمال
الدرجات الرفیعة:ص 41

2/8/1- أما اسمه فقیل: أنه عمران، و هي روایة ضعیفة، رواه أبو بكر محمد بن عبدالله العبسي الطرطوسي النسابة.
و قیل: اسمه كنیته، و یروی ذلك عن أبي علي محمد بن إبراهیم بن عبدالله بن جعفر الأعرج بن عبدالله بن جعفر قتیل الحرة إبن أبي القاسم محمد بن علی بن أبي طالب النسابة ، و له مبسوط فی علم النسب، و زعم أنه رأی خطّ أمیرالمؤمنین علي علیه السلام في آخره: و كتب علي بن أبو طالب.


و قد كان بالمشهد الشریف الغروي مصحف في ثلاث مجلدات بخط أمیرالمومنین علیه السلام احترق حین احترق المشهد في سنة خمس و خمسین و سبعمائة ، یقال أنه كان في آخره: و كتب علي بن أبو طالب.
ولكن حدثني شیخی السید النقیب السعید تاج الدین أبو عبدالله محمد بن القاسم بن معیة الحسنی النسابة، و جدی لأمی المولی الشیخ العلامة فخرالدین أبو جعفر محمد بن الحسین بن حدید الأسدی رحمة الله ، أن ألذي كان فی أخر ذلك المصحف « علي بن أبي طالب» ولكن الیاء تشتبه بالواو فی الخط الكوفی ألذي كان یكتبه علي علیه السلام .


و قد رأیت أنا مصحفا بالمذار فی مشهد عبیدالله بن علي بخط امیرالمومنین علیه السلام فی مجلد واحد، و فی آخره بعد تمام كتابة القرآن المجید: بسم الله الرحمن الرحیم، كتبه علي بن أبي طالب و ولكن الواو تشتبه بالیاء في ذلك الخط، كما حكیاه لي عن المصحف ألذي بالمشهد الغروي.
و اتصل بي بعد ذلك أن مشهد عبیدالله احترق ، و احترق ذلك المصحف ألذي فیه.
و الصحیح أن اسم أبي طالب عبد مناف، و بذلك نطقت وصیة أبیه عبدالمطلب حین أوصی إلیه برسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  و هو قوله:

أوصيك يا عبد مناف بعدي                             بمَوحِدٍ بعد أبيه فرد

و قوله:

وصيت من كنيته بطالب                          عبدَمناف و هو ذو تجارب.

و كان أبو طالب مع شرفه و تقدمه جم المناقب ، غزیر الفضائل، و من أعظم مناقبه كفالته رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم، و قیامه دونه، و منعه إیاه من كفار قریش ، حتی حصروه في الشعب ثلاث سنین مع بني هاشم عدا أبي لهب، و كتبوا صحیفة أن لا یبایعوا بني هاشم، و لا یناكحوهم ، و لا یوادوهم، و علقوها فی الكعبة ، والقصة مشهورة لا یلیق ذكرها بهذا المختصر.
عمدة الطالب في أنساب آل أبي طالب:ص18-20 و بحارالانوار:ج35ص138  و مرآت العقول:ج5ص234-235 عنه.

3/8/1-  أبو طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي القرشي الهاشمي عم رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  شقيق أبيه أمهما فاطمة بنت عمرو بن عائذ المخزومية اشتهر بكنيته واسمه عبد مناف على المشهور وقيل عمران وقال الحاكم أكثر المتقدمين على أن اسمه كنيته ولد قبل النبي بخمس وثلاثين سنة ولما مات عبد المطلب أوصى بمحمد صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  إلى أبي طالب فكفله وأحسن تربيته
الإصابة:ج4ص 115 و « ط » الجدیدة:ج6ص156

9/1- قال مقاتل فی ذیل آیة و هم ینهون عنه و ینأون عنه : نزلت فی أبي طالب و إسمه عبد مناف .
تفسیر الكشف و البیان للثعلبی:ج4ص 141

10/1-  فَلَمَّا أَرَادَ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ أَنْ يُبَيِّنَ لَنَا فَضْلَهُمْ وَ يُعَرِّفَنَا مَنْزِلَتَهُمْ وَ يُوجِبَ عَلَيْنَا حَقَّهُمْ أَخَذَ ذَلِكَ النُّورَ فَقَسَمَهُ قِسْمَيْنِ، جَعَلَ قِسْماً فِي عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ فَكَانَ مِنْهُ محَمّد سَيِّدُ النَّبِيِّينَ وَ خَاتَمُ الْمُرْسَلِينَ وَ جَعَلَ فِيهِ النُّبُوَّةَ وَ جَعَلَ الْقِسْمَ الثَّانِي فِي عَبْدِ مَنَافٍ وَ هُوَ أبوطالب  [بْنُ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ بْنِ هَاشِمِ بْنِ - البحار] عَبْدِ مَنَافٍ فَكَانَ مِنْهُ عَلِي أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ وَ سَيِّدُ الْوَصِيِّينَ، وَ جَعَلَهُ رَسُولُ اللَّهِ صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  وَلِيَّهُ وَ وَصِيَّهُ وَ خَلِيفَتَهُ وَ زَوْجَ ابْنَتِهِ وَ قَاضِي دَيْنِهِ وَ كَاشِفَ كُرْبَتِهِ وَ مُنْجِزَ وَعْدِهِ وَ نَاصِرَ دِينِهِ.

كشف الیقين‏ للسيد بن طاووس:ص227 و بحارالأنوار: ج 35 ص 27 عنه محَمّد بْنُ جَرِيرٍ الطَّبَرِي حدثنا أبوالفضل محَمّد بْنِ عَبْدِ اللَّهِ، قال حدثنا عِمْرَانَ بْنِ مُحَسِّنٍ محمد بن عمران بن طاووس مولی الصادق علیه السلام قال: حدثنا  يُونُسَ بْنِ زِيَادٍ الخیاط الكفربوتي، قال: حدثنا الرَّبِيعِ بْنِ كَامِلٍ - ابْنِ عَمِّ الْفَضْلِ بْنِ الرَّبِيعِ -، عَنِ الْفَضْلِ بْنِ الرَّبِيعِ أَنَّ الْمَنْصُورَ كَانَ قَبْلَ الدَّوْلَةِ كَالْمُنْقَطِعِ إلی جَعْفَرِ بْنِ محَمّد علیه السلام قَالَ: سَأَلْتُ جَعْفَرَ بْنَ محَمّد بْنِ عَلِي علیه السلام ،... إلی أن قال و في ذیله: فَلَمَّا أَرَادَ اللَّهُ  عَزَّ وَ جَلَّ  ...

11/1-  أخبرنا هشام بن محمد السائب عن أبيه قال: كان اسم أبي طالب، عبد مناف وكان له من الولد طالب بن أبي طالب وعقيل بن أبي طالب  ويكنى أبا يزيد وكان بينه وبين طالب في السن عشر سنين وكان عالما بنسب قريش.


تاریخ مدینة دمشق لإبن عساكرالمتوفی 571 هـ:ج41ص8 ح8188 ، أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الباقي أنبأ الحسن  بن علي أنبأنا أبو عمر  بن حيوية أنبأنا أحمد بن معروف حدثنا أبو محمد حارث بن أبي أسامة أنبأنا محمد بن سعد أخبرحدثنا هشام بن محمد السائب عن أبيه قال...
و فی ج66ص309 منه: أخبرنا أبو البركات بن المبارك أنا أبو طاهر أحمد بن الحسن وأبو الفضل ابن خيرون قالا أنا أبو القاسم بن بشران أنا أبو علي بن الصواف نا محمد بن عثمان بن أبي شيبة حدثني هاشم بن محمد عن الهيثم بن عدي عن ابن عياش قال اسم أبي طالب عبد مناف.
 الطبقات لإبن سعد:ج4ص 34

12/1- قال أبو نعيم: قلت لمالك بن أنس ما كان اسم أبي طالب، قال: شيبة قلت: فعبد المطلب، قال: شيبة، قلت: فهاشم، قال: عمرو، قلت: فعبد مناف، قال: لا أدري قلت: التي أدري اسمه المغيرة .
تاریخ مدینة دمشق لإبن عساكرالمتوفی 571 هـ:ج66ص 308-309 ، أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي أنبأنا أبو الفضل بن البقال أنبأنا أبو الحسين بن بشران أنبأنا عثمان بن أحمد حدثنا حنبل بن إسحاق قال قال أبو نعيم...

13/1- قال الحاكم أبو عبد الله الحافظ هكذا ذكره أحمد بن حنبل عن الشافعي وأكثر المتقدمين على أن اسمه كنيته والله أعلم
تاریخ مدینة دمشق لإبن عساكرالمتوفی 571 هـ:ج 66ص 310

14/1- أبوطالب عم رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  اسمه عبدمناف، و قیل شیبة بن عبدالمطلب بن هاشم.
شرح شواهد المغنی للسیوطی المتوفی 911 هـ: ج1ص 396

15/1- كان اسم أبي طالب عبدمناف بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف
الهدایة الكبری:ص 95
الطبقات لإبن سعد:ج3 ص 19
صفة الصفوة:ج1ص130
مقاتل الطالبیین:ص 6
الإستیعاب:ج1ص 312 و « ط » مكتبة مصر:ج1ص  108
تاریخ الخلفاء للسیوطی:ص155

16/1- أخبرنا أبو البركات الآنماطي أنا أبو الفضل المقدسي نا مسعود بن ناصر أنا عبد الملك بن الحسن أنا أبو نصر البخاري قال عبد الله بن جعفر بن أبي طالب وأسمه عبد مناف بن عبد المطلب بن هاشم أبو جعفر الهاشمي المدني وأمه اسماء بنت عميس الخثعمية سمع النبي صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  وحدث عن عمه علي بن أبي طالب روى عنه عروة بن الزبير وسعد بن إبراهيم في الآطعمة والآنبياء قال الذهبي قال ابن بكير مات سنة ثمانين ام الفضل وميمونة ابنتا الحارث بن حزن الهلالي
تاریخ مدینة دمشق لإبن عساكرالمتوفی 571 هـ:ج27ص 253

17/1- ذكر نسب رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم   وذكر بعض أخبار آبائه وأجداده اسم رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم   محمد وهو ابن عبد الله بن عبد المطلب وكان عبد الله أبو رسول الله أصغر ولد أبيه وكان عبد الله والزبير وعبد مناف وهو أبو طالب بنو عبد المطلب لام واحدة وأمهم جميعا فاطمة بنت عمرو بن عائذ بن عمران ابن مخزوم حدثنا بذلك ابن حميد قال حدثنا سلمة بن الفضل عن ابن اسحاق.


و حدثت عن هشام بن محمد عن أبيه أنه قال عبد الله بن عبد المطلب أبو رسول الله وأبو طالب واسمه عبد مناف والزبير وعبد الكعبة وعاتكة وبرة وأميمة ولد عبد المطلب إخوة أم جميعهم فاطمة بنت عمرو بن عائذ بن عمران ابن مخزوم بن يقظة.
تاریخ الطبری:ج2ص239من طبعة دارسویدان بیروت و (ط) ج 2 ص 170 من مطبوعة الأعلمی

18/1- قال أبو حاتم: فتوفیت أمه صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  بالأبواء و رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  إبن أربع سنین، و كان عبدالمطلب من أشفق الناس علیه، أبر الآباء به إلی أن توفی عبدالمطلب و رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  إبن ثمان سنین، و أوصی به إلی أبي طالب ، و اسم أبي طالب عبد مناف بن عبدالمطلب ، و ذلك أن عبدالله و أبا طالب كانا لأم ، فكان أبو طالب ألذي یلی أمور رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  بعد عبدالمطلب إلی أن راهقه الحلم و بلغ مبلغ الرجال، و كان أبو طالب إذا رأی رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم  قال:

فشق له من اسمه لیجله                          فذوالعرش محمود و هذا محمد

كتاب الثقات لأبن حبان المتوفی 354 هـ: ج1ص41- 42


19/1- قال ابن سلام: كانت الرقعة الكلام ثلاثة اشياء اسم وفعل وحرف جاء لمعنى فالاسم ما انبأ عن المسمى والفعل ما انبأ عن حركة المسمى والحرف ما اوجد معنى في غيره. وكتب علي بن أبو طالب فعجزوا عن ذلك، فقالوا: أبو طالب اسمه كنيته وقالوا: هذا تركيب مثل درّ اخنا وحضر موت. وقال الزمخشري في الفائق: ترك في حال الجر على لفظه في حال الرفع لانه اشتهر بذلك وعرف فجرى مجرى المثل الذي لا يغير.

المناقب لإبن شهرآشوب:ج2ص 47 و «ط» الجدیدة: ج2ص 57
الفائق فی غریب الحدیث للزمخشری المتوفی538هـ:ج1ص 14، أبو أمية ترك في حال الجر عل لفظه في حال الرفع لأنه اشتهر بذلك وعرف ، فجرى مجرى المثل الذي لا يغير . وكذلك قولهم على بن أبو طالب ، ومعاوية بن أبو سفيان.


20/1- وأما أبو طالب بن عبد المطلب - واسمه عبد مناف وأمه فاطمة أم عبد الله بن عبد المطلب أيضا - فكان شیخا عزيزا في قريش، قال لعامر ابن كريز بن ربيعة بن حبيب بن عبد شمس وأمه أم حكيم بنت عبد المطلب نافر من شئت وأنا خالك. وكانت قريش تطعم فإذا أطعم لم يطعم يومئذ أحد غيره
انساب الاشراف:ج2ص33

21/1- وأوصى عبد المطلب إلى ابنه الزبير بالحكومة وأمر الكعبة وإلى أبي طالب برسول الله وسقاية زمزم، وقال له: قد خلفت في أيديكم الشرف العظيم الذي تطأون به رقاب العرب. وقال لابي طالب:

أوصيك يا عبد مناف بعدي                                    بمفرِدٍ بعد أبيه فرد
فارقه وهو ضجيع المهد                               فكنت كالام له في الوجد
تدنيه من أحشائها والكبد                           فأنت من أرجى بني عندي

لدفع ضيم أو لشد عقد

تاریخ یعقوبی:ج2ص13

22/1-  عَنْ أَمِيرالْمُؤْمِنِينَ علیه السلام قَالَ: كَانَ وَ اللَّهِ أبوطالب  عَبْدُ مَنَافِ بْنُ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ مُؤْمِناً مُسْلِماً، يَكْتُمُ إِيمَانَهُ مَخَافَةً عَلی بَنِي هَاشِمٍ أَنْ تُنَابِذَهَا قُرَيْشٌ.

الحجة علی الذاهب إلی تكیفر أبي طالب: ص 119-122 وَ بِالْإِسْنَادِ عَنْ أبي عَلِي الْمُوضِحِ قال: أخبرني أبوالحسن محَمّد بْنِ الْحَسَنِ الْعَلَوِي الحسیني، قال: حَدَّثَنا عَبْدِ الْعَزِيزِ بْنِ يَحْيَي الجلودی قال: حَدَّثَنا أحمَد بْنِ محَمّد الْعَطَّارِ قال: حَدَّثَنا أبوعمر حَفْصِ بْنِ عُمَرَ بْنِ الْحَارِثِ النمری، قال: حَدَّثَنا عُمَرَ بْنِ أبي زَائِدَةَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أبي الصّقر[ الصیفی - البحار]عَنِ الشَّعْبِي، يَرْفَعُهُ عَنْ أَمِيرالْمُؤْمِنِينَ علیه السلام قَالَ:...
و بحارالأنوار: ج35 ص 114 عنه.
الغدیر:ج7ص388 عن الحجة.

23/1- حدثنا عبد الله بن أحمد قال : قال أبي علي بن أبي طالب ، واسم أبي طالب عبد مناف بن عبد المطلب ، واسم عبد المطلب شيبة بن هاشم ، واسم هاشم عمرو بن عبد مناف ، واسم عبد مناف المغيرة بن قصي ، واسم قصي زيد بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر .
فضائل الصحابة ابن حنبل:ص210-211
و ایضا:حدثنا به عبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي قال : حدثني إبراهيم بن هاني قال : سمعت أحمد بن محمد بن حنبل يقول : علي بن أبي طالب ، وذكر مثله سواء.

24/1- قال ابن الأثیر فی تتمة جامع الاصول: عبد مَنَاف: هو أبو طالب ، عبد مَنَاف بن عبد المُطَّلب ، عم النبي صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم 
جامع الاصول:ج12ص735
1 - سیرة ابن اسحاق المتوفی151هـ:ص69 – تاریخ یعقوبی: ج2ص13 و فیه:«  بمفرد » بدل « بمَوحَدٍ »
2 - سیرة ابن اسحاق: ص69

(1) - اسمه عبدالله بن الكواء من أصحاب امیرالمؤمنین علیه السلام خارجي ملعون و هو الذي قرأ خلف امیرالمؤمنین علیه السلام جهراً « و لقد اوحي إلیك و إلی الذین من قبلك لئن اشركت لیحبطن عملك و لتكونن من الخاسرین» و كان علي  علیه السلام یؤم الناس و هو یجهر بالقراءة فسكت علي علیه السلام حتی سكت ابن الكواء ثم عاد في قراءته حتی فعله ابن الكواء ثلاث مرات فلما كان في الثالثة قال امیرالمؤمنین علیه السلام( فاصبر إن وعد الله حق و لا یستخفنك الذین لا یوقنون – الروم:60 ) و هو الذي سأل امیرالمؤمنین علیه السلام عن مسائل شتی فأجابه امیرالمؤمنین و قد أشرنا إلی ذلك فی سفینة البحار و الكواء كشداد الخبیث الشتام و أبوالكواء من كناهم قال الفیروز أبادي و ذكر ابن قتیبة في المعارف في ذكر النسابين و اصحاب الاخبار ابن الكواء الناسب و قال هو عبدالله بن عمرو من بني یشكر و كان ناسباً عالماً كبیراً و قال قيل لأبيه الكواء لأنه كوی فی الجاهلیة انتهی. الكنی و الألقاب للقمی ( ره):ج3ص 383



تاریخ بارگذاری : 1389-6-11